السبت، 14 يوليو، 2012

أسودٌ كلون حُزنى

يُعاتبون و ينصحون
إنتزعى عنكِ ردائكِ الأسودِ
فلتنشلِى رُوحكِ من غياباتِ عالمِه
لا أدرى ماذا أخبرهُم ..؟!
أأدعى أن لهُ رونقهُ الساحر ..‼
أم أنى أُحيطُ وجودى بهالةٍ من الغموض
أأخبرهُم أن لكلِ لونٍ حالةٌ مزاجية ..‼
أم بهِ إنقضت حاجتى للألوانِ
ماذا أقول ..؟!
سأدعُكم تتنابذون بينكم عَل التساؤل يُريحكم ..‼
و عُذراً فقد كذبتُ بأنه لونى المُفضل ..‼
فذلك لون ما أصاب قلبى و إعترى جنباتهِ
ففاض القلبُ بما يُخفى إحتمالاً
حتى كسانى من لونه ألماً و أوجاعاً
و لتُقرعُ أجراس النهاية
فلا مكان لك حتى بين أضلعى
مُغلفةٌ آمالى و غدىِ بسحرهِ الأسطورىِّ
دام عشقى لِتألقهِ أسوداً 
 

هناك 5 تعليقات:

  1. ليكي أسلوبك الخاص بيكي انتي

    ومميزة بيه

    تسلم إديك

    عجبتني جدا خصوصا في آخر كام سطر

    ردحذف
  2. تسلملى ياااااارب
    يسعدنىمرورك ^_^

    ردحذف
  3. جميلة جدا
    ديما بنحتاج كل حاجة حولينا تعبر عنا
    تعلن عن مكنون قلوبنا الذي لا نستطيع التعبير عنه بالكلمات
    فتصير الاشياء الصغيرة حولنا تتكلم عن تلك القلوب
    تسلم ايدك :)

    ردحذف
  4. جمييييييييييييييل وبيحصل والناس مش بتتستوعب انة بيكون غصب

    ردحذف