الاثنين، 25 يونيو، 2012

تعقيبات فتاة حمقاء

" أثقُ بكِ و أعتمدُ عليكِ حبيبتى .."

يُضحكنى سماعُها كثيراً ..
خاصة عندما يُرادُ بها التهرب مِن ما وُكِل إليه ..
ألم يعلم أنه حان الوقت كى أعتمد أنا عليه ..‼
كى اُلقى بما يُثقل كاهلى بين يديه ..‼
إنتظرت طويلاٍ فى بيت والدى لتأتى فتكون سنداً إلى جوارى ..
و ها أنت تتهرب مُعلقاً كل شىء على ثقتك بى ..
و على النقيض من هذا تُسمعُنى ..
" إياكِ من هذا و لا تتحدثى هكذا مع هذا و أنا أثقُ بكِ ......."

و لكن ..
دائماً يُوجد لكن ..
كفاك و حدد موقفك ..
تثقُ متى ..؟!
يا عزيزى وجهة نظرى الضئيلة تُحدثُنى ..
أن الثقة تُمنحُ و لا تُكتسب ..
و تُمنحُ لمن يستحقها و فاز بها ..
فأين أنا من الثقة ..؟‼

هناك 5 تعليقات:

  1. كلهم هذا الرجل

    يمنحونك الثقه في اوقات ويسلبونك إياها في اوقات اخرى

    ويعود السلب والمنح إلى أهوائهم الشخصيه
    إنه آدم الشرقي بكل ما يحمله من متناقضات

    سلمت افكارك المميزه :)

    ردحذف
  2. هكذا الرجال .. هههههـ

    كلهم يختارون متى يمنحون الثقة و متى يسحبونها
    أو لنقل إن كلمة أنا أثق بك بقصد التهرب ليست لا ثقة و لا شيء
    مجرد كلمة يخفون وراءها فراراتهم ..

    كنت هنا

    ردحذف
  3. راااااااااااااااائعة جدا

    ردحذف
  4. الثقه تمنح صحيح جداً
    لكن...
    كلهم هذا الرجل :)

    تحياتي ليكي

    ردحذف
  5. :)

    أعجبني ما قرأت

    ولكن

    إقرأي أكثر وإستمري فى الكتابة

    يوما ما ستبهري الكثثيرين حين تستغلين ذلك الفكر فى أسلوب أكثر قوة

    :)

    دعي أفكارك تخرج للعلن ولا توقفيها أبدا وفكري فى الصياغه مرة أخري

    نحن الرجال الشرقيون نكره أن يسجننا وعد او قيد لاحد ولكننا نقيد الاخرين بأوامر ووعود ومسؤليات و؟أيضا الغيرة جزء لا يتجزأ مننا :)


    دمتي بكل ود

    ردحذف